2009/06/28

خدّاعة ..





كثيراً ما تتملكني الرغبة في تجربة شيء جديد ! كالرغبة في تذوق كل شيء و التلذذ بطعمه ..
أو الجلوس في زاوية إحدى المقاهي و مراقبة الناس .. ليست " لقافة ” و لكن مجرد تجربة .. !

من بين ركام التجارب بدأت أتشرب بعضها حتى أصبحت هوايات تلازمني .. فأنا أهوى كثيراً
الفراسة .. و قد يعود ذلك إلى اسمي من حيث لا أعلم .. و لكني أعلم يقيناً أن ظني يصيب غالباً ..

أذكر جيداً أول يوم لي في جامعتي الحبيبة .. كنت ليلة ذلك اليوم قد أخذت على نفسي عهوداً و مواثيق
لا أتجاوزها شبراً و لاحرفاً .. كالقانون الذي وضعته في عدم تكوين صداقات .. و أن يكون لي
برستيج " رسمي ” .. و تتضح معالم حدود الجميع معي منذ أول يوم ! .. و سرعان ما تهاوت ..

بثوبي الأبيض " المكوي ” و كابي الكحلي جلست في المقعد المحاذي لبوابة القاعة .. و علامات
الجد مرسومة على محياي كما قال الشاعر المصري :

الله الله عالقد .. و القد الله الله عليه !

مع كل صرير للباب تحتضن القاعة طالباً جديداً .. و علامات كثيرة ترتسم على رؤوس الطلبة :
[ أحجز لي كرسي و الا في الجامعة ما فيه هالنظام ؟! ] [ أسلم و الا اتبرطم ؟! ] .. و أنا " شغّال ” فراسة ! ..

و بما أنني الـ " مستر أبو قفطه ” .. فقد وضعت على عدد من الطلاب " اكس ” تعني عدم الاحتكاك
بهم .. و بقية الطلاب في عداد الـ " لا لك و لا عليك " ..

كان هناك طالب عرف في أوساطنا بتسيّبه عن المحاضرات .. و ذلك لانشغاله بلعب " البلوت ” مع أصحابه
في " كافتيريا ” الجامعة .. و كنت أتضايق من عدم مبالاته بمستقبله . حتى أصبح في نظري " داج ” !

اعتدت الخروج في بريك الغداء إلى " صحارى " لتناول وجبة الغداء .. و لكن في أحد الأيام آثرت
الجلوس في الجامعة .. و حينما ذهبت إلى المصلى لأداء صلاة الظهر حدثت المفاجأة ..
وجدت " راعي البلوت ” في الصف الأول يتسنن .. و فور انتهائنا من الصلاة خرجنا على غير اتفاق معاً ..
تقابلنا عند أدراج الأحذية و قال لي : [ ما شاء الله يا فراس .. مسلم ! ] ثم ابتسم ..

استصغرت نفسي كثيراً .. و كبر في عيني أكثر !


حدث موقف آخر مع مسوؤل الصالة الرياضية التايلندي .. و غيرها مواقف ..
و في كل مرة أقول في نفسي : المظاهر خدّاعة .. ثم أعود !

و أنتم ؟!

هناك 14 تعليقًا:

  1. أو الجلوس في زاوية إحدى المقاهي و مراقبة الناس .. ليست " لقافة ” و لكن مجرد تجربة .. !

    ^^

    حتى أنا أمس سويت هالحركة D:

    أكتشفت أن البنات مايسكتون أبد حتى وهم يشربون القهوة يسولفون ولا دقيقة سكتو D:


    بالنسبة للمظاهر ، أظنك من النوع المتسرع في أحكامك على الناس وللأسف أنا كذلك أيضاً ، المظهر يخدعني ويعطيني إنطباعاً أولياً غير صحيح البته !

    لكن عزائي الوحيد أني سرعان ما أغير رأيي بمجرد إحتكاكي بهؤلاء الأشخاص وتغيير نظرتي عنهم ، لذلك أصبحت أدرب نفسي على عدم الحكم من مجرد المظهر !

    شكراً فراس ، موضوع جميل بأسلوبٍ أجمل وسردٍ أجمل :)

    ردحذف
  2. " حتى أنا أمس سويت هالحركة D: "

    لأنك ملقوفه .. =)


    انا يا نوره مو متسرع بالاحكام بقدر ما هو حب معرفه الشخصية من اول نظره ..
    من جميع المعطيات .. سواء كان مظهر او تصرف او حتى طريقة كلام و جلوس ..

    احاول قد ما اقدر اعرف وش يفكر فيه اللي قدامي من غير ما يتكلم ..
    و ليه هالشخص سارح بفكره و في ايش .. يعني محاوله تلمس حدود المجهول لا اكثر ..

    و واضح انك متسرعه باحكامك زي ما تسرعتي بالحكم على .. D:

    منوره يا اختي .. يا هلا ..

    ردحذف
  3. أو الجلوس في زاوية إحدى المقاهي و مراقبة الناس .. ليست " لقافة ” و لكن مجرد تجربة .. !

    .........

    احب هذي الحركه احب اجلس واراقب الناس ولااكن ليست لقافه ولااكن تسليه..:p

    عادي بعض الناس تنخدع في مظهرهم احياً تحسبهم ناس مره طيبين ولااكن يطلع لك العكس والعكس صحيح

    وشكراً...

    ردحذف
  4. بثوبي الأبيض " المكوي ” و كابي الكحلي جلست في المقعد المحاذي لبوابة القاعة

    .
    .

    لديك اسلوب وصفي رائع ، استمر
    تشبهني كتاباتك بنصوص آخرى لكاتب اعشقه

    دمت سكر

    ردحذف
  5. اهلا اهلا زعنوفه ..
    الاطلالة الاولى ..


    بالفعل فيه ناس تنخدعين بمظهرهم ..

    يقول صديقي عني : فيك سلبية انك تحب كل الناس .. و ما تكره الا يغلط عليك !

    قلت : انت ؟!
    قال : انا العكس .. اكرههم كلهم و ما احب الا اللي أحب !

    فيه واحد من الطلاب كنت اشوفه السنة اللي راحت ..
    انسان كسول جدا و لا مر من جنبي ما سلم ! كنت اقول وش ذا الغرور ؟!

    عاد المضحك بالموضوع انو صار من شلتي هالسنه .. و انسان يخدمني بعيونه من احترامه ..
    من جد المظاهر خداعة ..

    تشرفت بزيارتك انسه زعنوفه ..

    ردحذف
  6. صديقي يحيى ..
    يا هلا و غلا ..

    سعيد بان كتاباتي اعجبتك ..
    و حياك الله بأي وقت يالغالي ..

    ردحذف
  7. كثيراً ماننخدع بالمظاهر
    قد نظلم نااس احياناً
    وقد ننظلم نحن بسبه مظاهرناا
    ^
    ^
    ^
    اذكر في احدى السنوات زاملت وحدهـ
    قالت تدرين اني بدايه السنه اقول شلون بجلس جمب
    هالمغرورهـ
    .....!!
    اناا شخصياً كثير احكم عليهم بمجرد النظرهـ

    ...
    موضوع رائع وطريقتـ سرد مبدعهـ

    ردحذف
  8. يا هلا والله sada ..
    من زمان عنك و عن مدونتك الرايقه ..

    بالنسبة لصفة الغرور نفس الشي يصير معي ..
    و اعتقد انو شخصيتك تشابه شخصيتي من هالناحية ..
    أكون رسمي قد ما اقدر في أي محيط جديد لي .. إلى درجة ان اللي حولي يحسبوني مغرور !

    صحيح انو المظاهر خداعه .. و بما اننا نعرف انو فيه ناس يحكمون من النظره الاولى ليه ما نستغل هالنقطه ؟!

    حياك اختي ..
    منوره ..

    ردحذف
  9. انا طالبه جديدة في الجامعه..
    واول شي اتعلمته...عمرك م تحكم على انسان من النظرة الاولى..او الموقف الاول.
    وعلى قولك..
    المظاهر في اغلب الاحيان خداعة !
    *التعميم في الغالب خاطئ.

    ردحذف
  10. صح كلامك بس انا سرت كل ما اشوف احد مظهرو يعطيني صوره سلبيه عنو اقول ممكن هو مكانتو عند ربي اعلى و بس

    ردحذف
  11. وقسم بالله مدونتك جميييله فايتينغ ^^

    ردحذف
  12. من جد المظاهر خداعه

    ردحذف

أشكر لك اهتمامك و تعليقك